ثقافةهام

رحيل عالم الاجتماع الجزائري علي الكنز

أعلن يوم الاحد عن وفاة المفكر الجزائري وعالم الاجتماع الكبير علي الكنز بعد صراع مع المرض الراحل صاحب عدة مؤلفات في علم الاجتماع وابرزها علاقة الجزائر بالعالم العربي ومن اهم كتبه “الكتابة في المنفى ”
– خبر وفاة عالم الاجتماع الجزائري علي الكنز ترك صدمة في أوساط النخبة المثقفة الجزائرية والعربية، الخبر الذي نزل كالصاعقة على المؤسسات الجامعية التي كانت تنهل من أفكاره وتعتمد على تنظيراته.
– الموت مرة أخرى يخطف اهم كتاب الجزائر في علم الاجتماع باللغة الفرنسية الذي كانت له نظرة مختلفة ورؤية شاملة لهذا العلم. توفي الراحل عن عمر 74سنة وافنى أكثر من نصفها في البحث والتأليف والقاء المحاضرات والمشاركة في كبريات المجلات المتخصصة في ميدان علم الاجتماع.
ونعى الوزير الأول في الجزائر عبد العزيز جراد الراحل معتبراً أن البلاد “فقدت برحيله مفكراً كبيراً تخصّص في التحولات الاجتماعية في الجزائر”
اما وزيرة الثقافة مليكة بن دودة التي نعت الكنز في بيان قائلة إنه “غادر في هدوء بعد أن حرك لعقود أسئلة معرفيّة من عمق المجتمع والنخبة الجزائرية”، مضيفة “لقد أثّث المكتبة العربيّة بكتب قيّمة ومراجعات ودراسات قلّ نظيرها في علم الاجتماع منذ السبعينيات”
كما كتب الدكتور الشاعر عاشور فني مباشرة بعد وفاته على صفحته في الفايس بوك
علي الكنز يغادرنا في الفاتح نوفمبر وهو في الغربة
” كان استاذا لعلم الاجتماع بجامعة الجزائر لكنه من الأوائل الذين درسوا التجربة الصناعية الجزائرية ونشر ابحاثه حول مركب الحجار ثم نشر كتابا في الاقتصاد اصدره باسم مستعار (طاهر بن حورية) كنا نتداوله في معهد الاقتصاد بجامعة الجزائر في مطلع الثمانينيات من القرن الماضي. عند تعريب العلوم الاجتماعية كان من المسارعين إلى تعلم العربية لضمان التواصل مع الأجيال الجديدة من الطلبة. واصل التدريس والكتابة وطرح الأفكار المواكبة لتطورات المجتمع الجزائري وتحولاته ضمن كتاب حول الازمة ونشر حوارا مطولا حول التجربة التنموية في الجزائر مع أحد صناعها الراحل عبد السلام بلعيد في جزئين بالاشتراك مع السوسيولوجي الراحل محفوظ بنون. وبعد انفجار العنف الجنوني وجد علي الكنز نفسه مضطرا للهجرة فحاول الإقامة بتونس لكنه اضطر لاحقا إلى الإقامة في فرنسا إلى أن وافته المنية.
– يغادر علي الكنز والجزائر في مرحلة تحول عميق يحتاج إلى رصانته وعمقه ومثابرته وقدرته على الفهم لمواصلة الدرس والتحليل وإنتاج المعرفة الاجتماعية الضرورية للتصدي للمخاطر ”
وترك على الكنز ابن مدينة سكيكدة العديد من المؤلفات باللغة الفرنسية أبرزها “العلوم التكنولوجيا والمجتمع”، “وخمس دراسات حول لجزائر والعالم العربي”، و”خلال الأمة”، و”العالم العربي”، و”الكتابة من المنفى” وغيرها، قبل أن ينخرط في عملية تعريب علم الاجتماع

متابعة / رضا ديداني

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
عنابة / اتحاد عنابة/ تواصل الإستقدامات بقوة وبداية التحضير مطلع  أكتوبر.. خنشلة / إتحاد خنشلة :بوكرومة يعود لرئاسة الفريق بعد وعود السلطات المحلية عبد اللاوي سفيرة للأمم المتحدة للنوايا  الحسنة/ المدية / توزيع 3 حافلات نقل مدرسي على مختلف البلديات تحسبا للدخول المدرسي القادم قسنطينة / حملة تحسيسية للوقاية من حوادث المرور لفائدة سائقي الدرجات النارية عين تيموشنت /رئيس الدائرة يتعهد لطالبي السكن الإجتماعي بالإفراج عن قائمة المستفيدين بعد دراسة الملفا... باتنة / تواصل حملة جني التفاح للموسم الجاري وتوقعات بوفرة الإنتاج هذه السنة‎‎ عين تيموشنت/حملة إعلامية واسعة لفائدة أرباب العمل والمستخدمين المدينين يطلقها "كناس" عين تيموشنت . الوادي / مواطنو الشريط الحدودي بالوادي يطالبون يتزويد المراكز الصحية بأطباء اختصاصين قسنطينة / غياب الإنارة العمومية بالطريق الرئيسي الرابط مابين المدينة الجديدة علي منجلي وبلدية الخروب عين تيموشنت/إصابة 10 أشخاص في حادثي مرور متفرقين لحافلة نقل العمال و سيارة سياحية الطارف / انعدام الكهرباء يؤرق سكان المجمع السكاني 93 مسكن ببلدية عين الكرمة ام البواقي/ وفاة شخص ثلاثيني اثر سقوطه من الطابق الرابع ببلدية الضلعة. قسنطينة / بمناسبة شهر ربيع الأنوار / مديرية الشؤون الدينية تطلق مسابقة الخطيب الصغير وهران / *وداعا الغبن للمجتمع الوهراني * خرجة ميدانية لمعاينة مشاريع سكنية الترقويةLpN وهرانية