ثقافةهام

كتاب للدبلوماسي المتقاعد عبد الحميد بريكسي يؤرخ للدبلوماسية الجزائرية

 

                   صدر مؤخرا كتاب باللغة الانجليزية للدبلوماسي الجزائري المتقاعد عبد الحميد سنوسي بريكسي تحت عنوان “مدخل إلى الدبلوماسية الجزائرية:” من ملوك الأمازيغ إلى الحراكيين”. سلط فيه الضوء على تاريخ الدبلوماسية الجزائرية منذ العصور القديمة.

 

             – يضم هذا الكتاب -الصادر عن “منشورات رافار”-أربعة أجزاء. الجزء الأول الذي جاء تحت عنوان “الدبلوماسية الجزائرية عبر الزمن” تناول فيه بريكسي تاريخ هذه الأخيرة منذ ملوك الأمازيغ (الأغليد) مرورا بالرومان والوندال والبيزنطيين فالعرب والأتراك ثم فترة الاحتلال الفرنسي وأخيرا مرحلة الاستقلال.

ويؤكد الكاتب في مستهل مؤلفه أن بداية تواصل المنطقة المسماة اليوم الجزائر -بسكانها المحليين الأمازيغ-مع الأجانب كانت مع الفينيقيين الذين “لا يعرف عنهم الكثير” سوى أنهم أسسوا قواعد بحرية كان لها دور “حيوي” في “التبادل التجاري والتلاقح الحضاري

    ويعتبر أن الأمازيغ وملوكهم “لم يكونوا يوما خانعين ولا تابعين” لا للفينيقيين ولا للقرطاجيين ولا للرومان وإنما “مقاومين ومدافعين عن إفريقية” أرضهم وعلى هذا الأساس كانت “علاقاتهم الدبلوماسية”، على حد قوله

       وعاد الباحث بعدها إلى وصف الدبلوماسية الجزائرية عبر مختلف الممالك التي عرفتها البلاد بعد قدوم العرب ضاربا المثل بالدولة الرستمية التي “ربطت الصحراء بمنطقة المغرب” والحمادية التي “سادها التسامح مع الأجانب” وتلمسان التي اعتبر أنها كانت “أهم مركز تجاري يجمع بين إفريقيا وأوروبا ويخصص الباحث  مكانة مهمة للدبلوماسية الجزائرية إبان العهد العثماني معتبرا أن الجزائر في عهد الدايات كانت “حليفة للعثمانيين ومرتبطة روحيا بالخليفة” ولكنها “مستقلة عن اسطنبول حيث أن علاقاتها الدبلوماسية كانت تتم باسمها فقط”, كما قال    ويؤكد على أنه “في عهد هؤلاء الدايات تشكلت الدولة الجزائرية” التي صار لها حدود وجيش نظامي وعاصمة عالمية (مدينة الجزائر) لها وزن كبير في البحر المتوسط والعالم وتتمتع بالرفاهية والسلام والأمن ما جعلها مطمعا للأوروبيين.

     الباحث يستخلص ان دبلوماسيتها كانت عالمية بكل ابعادها اذ ربطت علاقات على أسس ومبادئ الاعتراف المتبادل وحدث ذلك مثلا في علاقاتها مع الولايات المتحدة الامريكية سنة 1783م إذتعتبر أولى الدول التي اعترفت باستقلالها وربطت علاقات ومختلف الدول الأوروبية.

وأما هذه الدبلوماسية في العهد الاستعماري الفرنسي فقد قسم الباحث هذه الفترة إلى ثلاث مراحل تميزت الأولى (1830- 1919) بالثورات الشعبية كثورة أحمد باي والثانية (1919- 1954) بالحركات السياسية المقاومة كحركة مصالي الحاج بينما وصف الثالثة (1954- 1962) بـ “دبلوماسية الحرب” و”دبلوماسية التحرير” لما اعتمدت جبهة التحرير الوطني سياسة الحرب وفي نفس الوقت الدبلوماسية الدولية على أعلى المستويات .

       – الكتاب يعتبر فعلا مرجعا مهما لتاريخ الجزائر لما فيه من معلومات تاريخية وحتى انه يعتبر مرجع مهما للباحثين والطلبة في الجامعات في تخصص التاريخ او الدبلوماسية

الكاتب في الأخير عزز بحثه القيم بملف خاص مدعم لما استخلصه واكده في مبحثه اذ،

في ملحق خاص، العديد من الخرائط والصور التوضيحية المتعلقة بالشخصيات التاريخية الجزائرية والأجنبية وكذا الأضرحة والآثار والنقود إضافة إلى نسخ عن مخطوطات ومعاهدات وبيانات وغيرها.

     –   مؤلف الكتاب هو عبد الحميد سنوسي بريكسي ، خريج المدرسة الوطنية للإدارة في 1970- كما تولى العديد  من المسؤوليات بوزارة الخارجية قبل أن يتقاعد ، سنة 2018م 

 

                            متابعة/  رضا ديداني

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
عنابة / اتحاد عنابة/ تواصل الإستقدامات بقوة وبداية التحضير مطلع  أكتوبر.. خنشلة / إتحاد خنشلة :بوكرومة يعود لرئاسة الفريق بعد وعود السلطات المحلية عبد اللاوي سفيرة للأمم المتحدة للنوايا  الحسنة/ المدية / توزيع 3 حافلات نقل مدرسي على مختلف البلديات تحسبا للدخول المدرسي القادم قسنطينة / حملة تحسيسية للوقاية من حوادث المرور لفائدة سائقي الدرجات النارية عين تيموشنت /رئيس الدائرة يتعهد لطالبي السكن الإجتماعي بالإفراج عن قائمة المستفيدين بعد دراسة الملفا... باتنة / تواصل حملة جني التفاح للموسم الجاري وتوقعات بوفرة الإنتاج هذه السنة‎‎ عين تيموشنت/حملة إعلامية واسعة لفائدة أرباب العمل والمستخدمين المدينين يطلقها "كناس" عين تيموشنت . الوادي / مواطنو الشريط الحدودي بالوادي يطالبون يتزويد المراكز الصحية بأطباء اختصاصين قسنطينة / غياب الإنارة العمومية بالطريق الرئيسي الرابط مابين المدينة الجديدة علي منجلي وبلدية الخروب عين تيموشنت/إصابة 10 أشخاص في حادثي مرور متفرقين لحافلة نقل العمال و سيارة سياحية الطارف / انعدام الكهرباء يؤرق سكان المجمع السكاني 93 مسكن ببلدية عين الكرمة ام البواقي/ وفاة شخص ثلاثيني اثر سقوطه من الطابق الرابع ببلدية الضلعة. قسنطينة / بمناسبة شهر ربيع الأنوار / مديرية الشؤون الدينية تطلق مسابقة الخطيب الصغير وهران / *وداعا الغبن للمجتمع الوهراني * خرجة ميدانية لمعاينة مشاريع سكنية الترقويةLpN وهرانية