رأي حر

هل نملك ثقافة الازمة ؟ كورونا النموذج

لا يختلف اثنان ان سنة 2020 كانت و لازالت صعبة على الجزائريين كغيرنا من سكان العالم و لعل اهم هذه المصاعب انتشار الوباء و تهديده لصحة الشعب الذي فقد لحد الان مئات الأرواح من أبنائه و لان الوباء حل بشكل مفاجئ فقد ارعب العالم و ارعبنا نحن أيضا و لازال خطره محدقا بأرواحنا لحد الان .

الا ان معالجة إدارة الازمة الصحية في البلاد لم تكن فعالة بالقدر الذي يجب ان تكون سواء على مستوى أجهزة الدولة او على مستوى الشعب في حد ذاته ذلك اننا لا نملك ثقافة الازمات و لا نملك طواقم مكونة لإدارة الازمات و هذه إشكالية كبيرة ربما ستكون درسا في المستقبل امام تحديات الفواجع التي تحل دون سابق انذار

فقد عمدت السلطات الى اتخاذ جملة من التدابير الوقائية كغيرها من دول العالم كفرض الحجر الصحي الكلي و الجزئي و منع النشاطات التجارية و الخدماتية ثم تخفيف هذه الإجراءات و بين هذا و ذاك نسجل باستمرار ارتفاع متواصل لعدد الإصابات و الوفيات بالفيروس القاتل فلا السلطات العليا راضية على تجاوب الشعب رغم خطابات التفاؤل و لا الشعب راض بما تقرره تلك السلطات و ظل الفيروس يعبث بنا في غياب رؤية واضحة المعالم للتصدي له او الوقاية منه بالقدر الذي يقلل حجم الخسائر البشرية و المادية .

فقد احجم رئيس الجمهورية عن استعمال الجيش في فرض قرارات الحجر و انا اتفق معه تماما بحكم عقلية الجزائري الذي سينظر الى المشهد كانه اعتدا على حريته الا ان هذالجزائري لا يلتزم من جهته بإجراءات الوقاية بل هناك شريحة كبيرة لازالت غير مقتنعة أصلا بوجود الفيروس و هذا لغياب ثقافة صحية لم نتعلمها من قبل .

فقد نجحت دول غيرنا في الانتصار على كورونا بفضل الإجراءات الردعية و الوقائية الصارمة لمدة محدد كما استجابت شعوبها طواعية لهذه الإجراءات الا اننا في الجزائر لازلنا نتخبط في البحث عن استراتيجية واضحة المعالم و مجدية في محاربة الوباء امام عقلية السوسيال التي تسكن الجزائريين ولا نمتلك إطارات تتحكم في سير الازمة بدليل التضارب في الإحصاءات و غياب الدقة و عدم دراستها و استنتاج تطوراتها كما اثبتت الازمة الفشل الذريع للجماعات المحلية و المنتخبين و حتى الولاة و كبار المسؤولين و هذا ما سيكلفنا ثمنا باهظا

ان الازمة تولد الهمة كما يقولون و علينا اليوم ان نتعلم من الازمات لننجح في إدارة أزمات محتملة و هي غير بعيدة و ان نعمل على تكوين إطارات ازمة و على نشر ثقافة الازمة حتى لا نقع فيما وقعنا فيه امام الوباء بعيدا عن الشعبوية و العبثية .

محمد بن كموخ

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
لماذا تستهدف المخابرات الجزائرية من الرعاع الشاردة رابح بوعزيزي الحارس المخضرم و قائد الفريق العريق حمراء عنابة يتحدث لشرق اليوم : كأس ملك إسبانيا/ برشلونة يكتسح بيلباو ويتوج بطلا جيجل/إضراب عمال البريد، ارتفاع الأسعار و البطاطا تلتحق بركب المواد الناذرة أعصاب الصائمين على المحك ... ميلة / إطلاق حملة تحسيسية "بدر بنك" حول الشمول المالي خنشلة / طالبات الإقامة الجامعية 500 سرير في وقفة إحتجاجية ‎ الطارف / بن مهيدي و قراها تغرق في مياه الامطار بطولة الرابطة الثانية للهواة/ - نتائج الجولة ال12: ام البواقي/ قطاع الثقافة بام البواقي يحتفي بشهر التراث الثقافي ابتداء من 18افريل الى 18 ماي 2021. ارتفاع جنوني لاسعار البطاطا في أسواق الجملة قسنطينة / لصوص حي بوصوف في قبضة الأمن الحضري 7 شربة فريك الطبق المميز في رمضان ام البواقي/ حصيلة نشاطات مديرية التجارة بأم البواقي للثلاثي الاول لسنة 2021. قسنطينة / شهر رمضان بين المضاربة في الأسعار و الإسراف في الطعام ام البواقي/ مديرية التجارة بام البواقي تتابع عملية تموين السوق بمختلف المواد الغذائية ذات الاستهلاك ...
إغلاق